أسباب نمو الشعر في أماكن غير مألوفة لدى المرأة

أسباب نمو الشعر
أسباب نمو الشعر

يعاني نحو نصف النساء من مشكل النمو الشعر الزائدسريعا، بحيث يشكل لهن إحراجا حقيقيا، والبعض يواجهن الحيرة في كيفية التعامل مع هذه المشكلة، وأسبابها.. ثقافة، استشارت خبراء الجلد والتجميل، وعادت إليك بهذه التوضيحات، للعناية بجسمك، وبخاصة الأماكن التي ينمو بها شعر زائد غير مرغوب به.

ينمو الشعر الزائد في مناطق كثيرة من جسم المرأة، لا ترغب برؤيته عليها، حتى إن مظهره للناظر كثيرا ما يكون منفرا، ومثيرا للاشمئزاز، نظرا إلى كونه منافيا للنعومة والأنوثة.. ومن المناطق التي يمكن أن تصيبها هذه المشكلة، نذكر: الذقن، والوجنتين (الوجه على العموم)، وأسفل الرقبة من الوراء، وأعلى الظهر إلى اسفله، وعلى البطن، والذراعين، والفخذين.. هذه الأماكن ليس من الطبيعي أن ينمو بها شعر زائد وكثيف. لذلك، يعد الأمر مزعجا للمرأة، وعليها معرفة أسباب ذلك.

أسباب نمو الشعر في أماكن غير مألوفة

هناك العديد من الأسباب التي تؤدي إلى ظهور الشعر في بعض الأماكن على جسد المرأة ، وهي كالتالي:

التغيرات الهرمونية

من أهم أسباب نمو الشعر تحدث التغيرات الهرمونية في مراحل معينة تمر بها المرأة ، مثل: الحمل ، وانقطاع الطمث ، وانقطاع الطمث ، وهي فترات تحدث فيها زيادة في نمو شعر الجسم.
لكن الحالة الأكثر عرضة لنمو الشعر في أماكن غير مألوفة تبقى تناسب النساء اللواتي يعانين من زيادة في نسبة هرمون التستوستيرون ، والتي قد يصاحبها ظهور حب الشباب واضطرابات في الدورة الشهرية ، وكذلك زيادة في العضلات.

متلازمة المبيض المتعدد الكيسات

تنتج متلازمة تكيس المبايض عن خلل هرموني ، وغالبًا ما يرتبط بما يلي:

  • زيادة الوزن والسمنة
  • نمو الشعر في أماكن غير مألوفة ، مثل حول الحلمة.
  • صعوبة الإخصاب والحمل.
  • اضطرابات في الدورة الشهرية.
  • يتم تقليل الشعور بشكل كبير.
  • تناول بعض الدواء

تناول بعض أنواع الأدوية

  • بعض أدوية الضغط والأعصاب.
  • الأدوية التي تحتوي على الكورتيزول.
  • بعض مركبات الهرمونات الذكرية التي تساعد في علاج بعض أمراض النساء.

متلازمة كوشينغ

ترتبط متلازمة كوشينغ بزيادة في هرمون الكورتيزول مما يزيد الشعور بالتوتر ، ويؤدي هذا الهرمون إلى عدم انتظام الدورة الشهرية وارتفاع ضغط الدم ، وكذلك ظهور الشعر في أماكن متفرقة من الجسم.

ضعف الغدة الكظرية

يعد ضعف الغدة الكظرية أحد أسباب نمو الشعر في أماكن غير مألوفة ، حيث تؤدي اضطرابات الغدد الكظرية إلى زيادة نمو الشعر في الجسم ، لأنها تؤدي إلى زيادة إفراز هرمونات الذكورة. كما يمكن أن يظهر شعر كثيف على الجسم نتيجة خلل في الغدة النخامية أو في المبيض.

هل يشكل ظهور الشعر خطورة على الصحة؟

لا يعد نمو الشعر الزائد أمرًا خطيرًا، لكنه أحد أهم المؤشرات لوجود مشكلة في جسم المرأة والهرمونات لديها.

غالبًا يكون الضرر في الأعراض الأخرى التي تصاحب نمو الشعر، مثل: اضطرابات الدورة الشهرية، وعلاقتها بالإخصاب والحمل.

كما أن نمو الشعر يؤدي إلى شعور بالانزعاج وقلة الثقة بالنفس لدى المرأة، ويؤثر على حالتها النفسية بالسلب.

علاج نمو الشعر في أماكن غير مألوفة

في حالة ظهور الشعر في أماكن غير مألوفة من الجسم يجب استشارة الطبيب. يمكن معالجة الشعر الزائد أو على الأقل تقليل نموه بالطرق التالية:

معالجة المشكلة التي تسبب نمو الشعر

على سبيل المثال ، إذا كان السبب هو تكيس المبايض ، يجب البدء في العلاج حتى يتم التخلص من الخلل الهرموني الذي يسبب نمو الشعر. لأن زيادة الوزن تساهم بشكل كبير في زيادة نسبة هرمون الأندروجين في الجسم ، فمن المستحسن إنقاص الوزن الزائد لتقليل نمو الشعر.

استخدام الطرق التقليدية لإزالة الشعر

تستخدم الطرق التقليدية لإزالة الشعر إذا كان نمو الشعر في أماكن غير مألوفة خفيفًا ولا يسبب إزعاجًا للمرأة ، مثل: إزالة الشعر بالشمع أو الحلاقة أو استخدام كريمات إزالة الشعر. فالوسيلة التي تزيل الشعر من جذوره هي الأفضل حتى لا ينمو بسرعة مثل: الشمع. من الممكن حدوث بعض التهيج في الجلد بعد إزالة الشعر بوسائل مختلفة ، لذلك يفضل استخدام كريم قبل إزالة الشعر يساعد على تهدئة هذه التهيجات.

إزالة الشعر بالليزر

تعتبر إزالة الشعر بالليزر طريقة جيدة لتقليل نمو الشعر في جميع أنحاء الجسم ، ولكنها قد لا تقضي على مظهر الشعر بشكل دائم.
يختلف معدل إعادة نمو الشعر باختلاف نوعه وكثافته ، وقد يتطلب عدة جلسات متكررة للحصول على نتيجة مرضية.
هناك تقنيات أخرى لإزالة الشعر مثل:

  • المعالجة الحرارية.
  • العلاج الكهربائي.
  • هي طرق تقضي على بصيلات الشعر وتمنع نموها مرة أخرى لكنها قد تسبب ندبات على الجلد ولذلك يوصى باستشارة الطبيب قبل اختيار الطريقة الأنسب لإزالة الشعر.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى