أهمية القثاء للصحة والبشرة

أهمية القثاء
أهمية القثاء

أهمية القثاء

يمكن إضافة أهمية القثاء إلى السلطات والوجبات الخفيفة لاحتوائه على العديد من العناصر الغذائية، وهناك العديد من الفوائد المهمة والضرورية للقثاء، وسوف نذكر فيما يلي أهم وأبرز هذه الفوائد، والتي تشمل ما يلي:

الترطيب

القثاء يحتوي على كميات كبيرة من الماء يمكن أن يساعد في منع الجفاف، خاصة في الطقس الحار أو بعد ممارسة الرياضة. تناول القثاء مفيد أيضًا للأشخاص الذين لا يشربون كمية كافية من الماء، لأن تناول الخيار سيعوض نقص الماء. يساهم الحفاظ على الترطيب في تحسين صحة الأمعاءو منع الإمساك و وتجنب حصوات الكلى، وغيرها.

الحماية من السرطان

تساهم المواد الموجودة داخل الخيار في الوقاية من السرطان، حيث أظهرت العديد من الدراسات أن القرع يمكن أن يساعد في منع نمو الخلايا السرطانية ومنع انتشارها. في الحماية من العديد من أنواع السرطانات المختلفة مثل؛ سرطان البنكرياس والمبيض والثدي وبطانة الرحم والبروستات، ويمكن أيضًا استخدام هذه المواد في تصنيع الأدوية المستخدمة في علاج السرطان.

خفض نسبة السكر في الدم أو وقف ارتفاع السكر في الدم

وجدت إحدى الدراسات أيضًا أن القرعيات يمكن أن تساعد في تنظيم إفراز الأنسولين وأيض الجليكوجين ، وهو هرمون رئيسي في معالجة سكر الدم، ووجدت دراسات أخرى أن قشر الخيار يساعد في إدارة أعراض مرض السكري لدى الفئران، نتيجة لاحتوائه على مضادات الأكسدة.

خسارة الوزن الزائد

القثاء إضافة جيدة للأفراد الذين يرغبون بإنقاص أوزانهم. حيث أنه منخفض بالسعرات الحرارية ومملوء بالماء، كذلك نبات الفقوس مملوء بالألياف الغذائية وتناوله يجعل الفرد يشعر بالشبع والامتلاء بسرعة. كما أنه مملوء بالعناصر المغذية للجسم ويُخلّصه من الفضلات والسموم  بإخراجها عن طريق العرق أو البول أوالبراز. وهذه بدوره يؤدي إلى تخفيف الدهون المختزنة بالجسم وبالتالي إنقاص الوزن.

مدر للبول

من فوائد القثاء أنه يحوي نسبة عالية من الماء مما يجعله فعال في طرد الفضلات والسموم من الجسم، كما أنه يساهم في الحفاظ على صحة الكليتين، ويمنع من تراكم الحصوات على الكليتين، وذلك بفضل خصائصه وقدرته على إدرار البول، كما أن يساعد على تذويب حمض البول.

لصحة العظام

نبات القثاء يحوي على كمية مرتفعة من المعادن المفيدة واللازمة لصحة العظام والأسنان مثل الكالسيوم، الحديد والكبريت والفسفور وجميع هذه العناصر تحمي العظام من الإصابة بالكسور وتقي من الإصابة بمرض هشاشة العظام عند الرجال والنساء.

الحفاظ على صحة القلب والأوعية الدموية

يمكن أن يساهم الخيار في تحسين صحة القلب والأوعية الدموية، حيث أشارت جمعية القلب الأمريكية إلى أن الألياف الموجودة في القثاء يمكن أن تساعد في إدارة الكوليسترول والوقاية من مشاكل القلب. وتحتوي الأوعية الدموية والخيار أيضًا على البوتاسيوم والمغنيسيوم ، وهما عنصران مهمان للقلب ولهما أيضًا دور في تنظيم ضغط الدم ، كما يساهم القرع الموجود في الخيار في الوقاية من تصلب الشرايين.

 لصحة الدماغ

الفقوس مملوء بالعناصر والمركبات المغذية المفيدة للأعصاب فهو يحمي من الإصابة بالأمراض العصبية مثل مرض الزهايمر الذي يصيب كبار العمر، تناول القثاء بانتظام يحمي الأعصاب من التلف، كما يحمي من تلف خلايا الدماغ

للجلد والبشرة

  • يساعد في علاج مرض القوباء.
  • يستخدم للتخلص من حكة الجلد.
  • يساعد في علاج التهابات الجلد, حيث أن مفعوله مشابه لمفعول الخيار, الذي يعتبر الحل السحري لعلاج حب الشباب وبثور البشرة.
  • يساعد في تخفيف الهالات السوداء تحت العين. ينعم الجلد, ويعالج تشقق الكوع والكعبين.
  • يساعد في تقليل إنتفاخ الجفون.
  • يقي البشرة من مخاطر الإصابة بمرض سرطان الجلد, الناتج من التعرض المباشر لأشعة الشمس الضارة.
  • يخفف من إجهاد البشرة, وينقيها من الشوائب.

القثاء

يعتبر القثاء من نباتات السنوية المتسلقة التي يصل طولها إلى 1.5 متر. وتتميز بلونها الأخضر الغامق الذي يمكن وصفه بالفواكه الطويلة ذات القشرة الخضراء الداكنة والبذور البيضاء. يحتوي القثاء على العديد من المواد والعناصر الهامة والضرورية في الجسم مثل؛ الكربوهيدرات والبروتين والأحماض الدهنية بما في ذلك حمض البالمتيك، وحمض الأوليك، وحمض اللينولينيك، وحمض دهني. يمكن استخدام ثمار القثاءكمنظف لطيف أو مرطب للبشرة. كما أنها تستخدم كعلاج إسعافات أولية للحروق. يمكن أيضًا استخدام القثاء لعلاج البلغم والحمى حيث أنه طارد للبلغم والحمى.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى