التهاب الاعصاب الطرفية

صوره توضح التهاب الاعصاب الطرفية

التهاب الاعصاب الطرفية هو اضطراب يُصيب الأعصاب التي تتحكم بأطراف الجسم (اليدين والساقين) والتي تنقل الإشارة الحسية للمراكز المتخصصة في جسم الإنسان مما يؤدي الى ضعف قدرتها على إيصال الإشارة والإحساس بطريقة سليمة وأحياناً قد يؤدي الى فقدانها كلها أو فقدان عصب واحد ..

وبالتالي ينتج عن ذلك الشعور بالتنميل وخدران الأطراف. عادة يبدأ الاعتلال العصبي الطرفي في أصابع اليد والقدم وقد ينتقل الى أجزاء أخرى منها الساق والذراع. وإليك كل ما تحتاج معرفته حول أعراض التهاب الأعصاب الطرفية، والأسباب، والعلاج في ما يأتي:

*أعراض التهاب الاعصاب

قد يُستدلّ عن بعض الأعراض التي يُمكن أن تظهر عليك، إصابتك ببعض العلامات البارزة، والتي تتعلّق بمُختلف أجزاء الجهاز العصبي، ومن أهمّها الآتي ذِكره:

1- أعراض الاعتلال العصبي الحسي :

ما علاقة الاعتلال العصبي الحسّي مع التهاب الأعصاب الطرفيّة؟ المسؤول عن نقل الرسائل الحسيّة من وإلى الدماغ هي الأعصاب الحسيّة التي تشكل جزءًا لا يتجزء من الجهاز العصبي الطرفي،وهناك بعض الاعراض الدالة عليها، كالآتي:

  • فقدان التوازن الناجم عن قلة معرفة وضعية الجسم.
  • الإحساس بحرقةٍ أو ألم في القدمين.
  • تعاظم الشعور بالألم مع الإصابة قليلة الشدة.
  • الشعور بنغزات في مختلف مناطق الجسم.
  • خَدَر المناطق المصابة وعدم الشعور بدرجة الحرارة.

2- أعراض الاعتلال العصبي الحركي :

هل للقوّة الانقباضيّة للعضلات تأثّير عند الاصابة بالتهاب الاعصاب الطرفيه؟ يرتبط الاعتلال العصبي الحركي مع التهاب الأعصاب الطرفيّة، فعند مُلاحظة الضعف التدريجيّ في قوّة العضلات الحركيّة في الأطراف، نتيجةً للالتهاب الناجم عن الاضطراب المناعيّ،  تضطرب بذلك الأعصاب الناقلة للإشارات الحركيّة من وإلى العضلات، وهناك بعض الاعراض الدالّة عليه، كالآتي:

  • ضمور العضلات.
  • التعب والإجهاد الشديد.
  • غياب ردود الأوتار العميقة عند الفحص.
  • الضعف التدريجي للقوّة العضليّة في الأطراف.
  • التشنّجات غير معروفة السبب.
  • الصعوبة في أداء المهمّات الحركيّة البسيطة، دون وجود ايّ مُشكلةٍ حسيّة..

3- أعراض الاعتلال العصبي اللاإرادي:

كيف يؤثّر الاعتلال العصبي اللاإرادي على مُستوى ضغط الدم؟ قد يؤثّر التهاب الأعصاب الطرفيّة على العديد من العمليّات الجسديّة اللاإراديّة التي تتحكّم بها الأعصاب، مثل تنظيم عمليّات الهضم، تفريغ المثانة والتحكّم في مُستوى ضغط الدم وما إلى ذلك، وهناك بعض الاعراض الدالة،كالآتي :

  • تغيّرات في مُستوى ضغط الدم بشكلٍ مُستمرّ.
  • مشاكل مُتعلّقة في الأمعاء والمثانة والجهاز الهضميّ بشكلٍ عام.
  • التعرّق المفرط أو إنعدامه على الإطلاق.
  • عدم القدرة على تحمّل الحرارة في الجسم.

4- أعراض اعتلال العصب الأحادي

هل من المُمكن أن يكون هُناك تلفٌ لعصبٍ واحدٍ فقط دون الأعصاب الأخرى؟ إنّ احتماليّة إصابة عصب واحد أمرٌ واردٌ جدًا، نتيجةً لتضرّر الطبقة المُغلّفة للأعصاب أو الجزء الخلوي منه، لتحدّ بذلك من نقل الإشارات، فتبدأ بعض الأعراض بالظهور، أهمّها الآتي:

  • الشعور بالألم والحرقان.
  • فقدان الإحساس في المنطقة المُصابة.
  • الشعور بالوخز في المنطقة المُحيطة
  • الوهن والضعف العضلي للمنطقة.

*أسباب التهاب اعصاب الاطراف

1- الإصابة بأمراض معينة

  • ارتفاع ضغط الدم
  • قصور الغدة الدرقية
  • مرضي السكر
  • امراض الكلي المختلفة

2- تناول ادوية معينة

  • ادوية ضغط الدم
  • علاج الكيماوي
  • ادوية علاج التشنجات

3- إدمان الكحول

4- التعرض لحوادث وصدمات

5- الاصابة بنوع من انواع الاورام

*متي عليك زيارة الطبيب المتخصص…؟

إذا تم ظهور بعض الأعراض التي قد تُصيبك نتيجةً لتطوّر الحالة المرضيّة لالتهاب الأعصاب الطرفية، حيث تقول الدكتورة آن لويز أوكلاند، طبيبة الأعصاب المُختصّة في الاعتلال العصبي في مُستشفى ماستاتشوستس”يمكن أن تتسبب الحالات الطبية المختلفة في تحلل الأجزاء الأبعد من الألياف العصبية، وتشمل الأسباب الشائعة في الولايات المتحدة مرض السكري بالإضافة إلى الآثار الجانبية للأدوية، مثل العلاج الكيميائي للسرطان والعديد من الأدوية الأخرى ، بما في ذلك الجرعات الزائدة من فيتامين B6″، وبتعدّد المُسبّبات تزداد احتماليّة إصابتك بالأعراض التي تستوجب زيارة الطبيب، أهمّها:

  • الشعور بألمٍ غير اعتياديّ في اليدين أو القدمين.
  • الشعور بالوخز.
  • الشعور بالضعف.

*تشخيص التهاب الأعصاب الطرفية

يقوم الطبيب اولا بعمل فحوصات جسدية والسؤال عن التاريخ المرضي للمريض وعادته اليومية والتاريخ المرضي لعائلة المريض، ثم يقوم الطبيب ببعض فحوصات الدم وصور الأشعة للتأكد من سبب أعراض التهاب الأعصاب الطرفية، وهذه الفحوصات هي:

  • فحص دم: لمعرفة أي نقص بالفيتامينات ونسبة السكر بالدم، والكشف عن هرمونات الغدة الدرقية وأي أمراض أخرى.
  • أشعة مقطعية أو أشعة الرنين المغناطيسي: للكشف عن وجود أي جسم يضغط على العصب.
  • خزعة من العصب: يقوم الطبيب بأخذ عينة صغيرة من العصب وفحصها بالمختبر لمعرفة سبب التهاب العصب.

*علاج التهاب الاعصاب الطرفية

  • العلاجات الطبيعية مثل: التدليك، العلاج بالوجز، اليوجا.
  • مسكنات بشرط تحت إشراف الطبيب.
  • عمليات تبديل ونقل الدم.
  • علاج النتبيه العصبي.
  • فيتامينات.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى