طرق علاج ضغط العين في المنزل

علاج ضغط العين
علاج ضغط العين

علاج ضغط العين في المنزل

يمكن أن يتعايش بعض الأشخاص بدون علاج ضغط العين المرتفع في المنزل دون حدوث أي ضرر، وفي حالات أخرى ربما يتسبب ارتفاع ضغط العين في الإصابة بمشاكل صحية بالعين، مثل: المياه الزرقاء، وقد يصل الأمر إلى فقدان الرؤية عند إهمال العلاج.

ويهدف علاج ضغط العين المرتفع في المنزل إلى تقليل الضغط قبل أن يتسبب في مضاعفات خطيرة، مثل: المياه الزرقاء على العين، أو فقدان الرؤية.

أسباب ارتفاع ضغط العين

الأسباب الأكثر عرضة للضغط العالي العين مذكورة في ما يأتي:

حدوث إصابة بالعين

في حالة حدوث إصابة في العين فإنها يمكن أن تؤثر على إنتاج السائل المائي، وبالتالي حدوث ارتفاع ضغط العين.

عدم كفاية تصريف السائل المائي بالعين

عندما يتدفق هذا السائل من العين ببطء فسوف يؤدي إلى خلل بالية التوازن بين إنتاج السائل وتصريفه من العين، مما يؤدي إلى ارتفاع ضغط العين.

تناول بعض الأدوية

هناك بعض الأدوية التي تؤثر بالسلب على ضغط العين، مثل: الأدوية الستيروئيدية التي تستخدم في علاج بعض الأمراض، مثل: الربو، كما أن قطرات العين الستيروئيدية يمكن أن تسبب ارتفاع ضغط العين.

علاج ارتفاع ضغط العين

يمكن أن يتعايش بعض الأشخاص مع الإصابة بارتفاع ضغط العين دون حدوث أي ضرر، وفي حالات أخرى ربما يتسبب ارتفاع ضغط العين في الإصابة بمشاكل صحية بالعين، مثل: الماء الأزرق، وقد يصل الأمر إلى فقدان الرؤية عند إهمال العلاج.

تكون الية علاج ارتفاع ضغط العين على النحو الاتي:

  • يهدف علاج ارتفاع ضغط العين إلى تقليل الضغط قبل أن يتسبب في مضاعفات خطيرة، مثل: الزرق، أو فقدان الرؤية.
  • يسرع الأطباء في علاج الأشخاص الأكثر عرضة لمخاطر الإصابة بالزرق أو لديهم علامات للإصابة بتلف العصب البصري الذي يؤدي إلى ضعف النظر وفقدانه بمرور الوقت.
  • يختار طبيب العيون طريقة العلاج لكل مصاب وفقًا لحالته، فقد يكون العلاج بالأدوية، أو قطرات العين، ويجب المتابعة مع الطبيب للتأكد من عدم وجود أعراض جانبية من استخدام هذه الأدوية.
  • يطلب طبيب العيون استخدام قطرات العين في عين واحدة فقط في البداية لمعرفة مدى فعالية الدواء في خفض الضغط داخل العين، وإذا كانت فعالة فمن المرجح أن يستخدم الطبيب قطرات العين في كلتا العينين.
  • يمكن أن يصف الطبيب تناول الدواء لمدة شهر في حالة الإصابة بأعراض، مثل: وجود هالات أمام العين. أو عدم وضوح الرؤية. أو الشعور بألم، أو في حالة ملاحظة زيادة الضغط في العين عند زيارة الطبيب.
  • يجب زيارة الطبيب لإعادة فحص ضغط العين ومتابعة النتائج، وفي حالة انخفاض ضغط العين فيمكن أن يستمر المصاب بتناول الأدوية من خلال تعليمات الطبيب وبعدها يقل عدد مرات زيارة المريض للطبيب.
  • يمكن أن يقوم الطبيب بملاحظة أي تفاعلات حساسية تجاه الدواء خلال زيارته، ويجب التحدث مع الطبيب في حالة الشعور بأي أعراض أثناء تناول الدواء.
  • يلجأ الطبيب إلى سبل علاج أخرى في حالة استمرار ارتفاع ضغط العين لتفادي مضاعفات ارتفاع ضغط العين، ويمكن أن يحتاج المريض إلى جراحة الليزر لعلاج المشكلة.

الطب البديل

قد تساعد بعض طرق المعالجة البديلة فيما يتعلق بحالتك الصحية العامة، ولكن لا تفيد أي طرق علاج بديلة في حالة الإصابة بزرق العين. تحدث مع طبيبك عن المزايا والمخاطر المحتمَلة.

  • العلاجات العشبية. بعض المكملات العشبية مثل خلاصة العنب البري، يروج لها على أنها علاج لزرق العين. ولكن يلزم إجراء مزيد من الدراسات لإثبات فعالية هذا العلاج. لا تستخدم المكملات العشبية بدلًا من العلاجات المثبتة.
  • أساليب الاسترخاء. قد يثير الإجهاد نوبة الإصابة الحادة بالمياه الزرقاء منغلقة الزاوية. فإذا كنت معرضًا لخطر الإصابة بهذه الحالة، فابحث عن طرق صحية لمواجهة الإجهاد. قد يساعد التأمل والتقنيات الأخرى في هذا الأمر.
  • الماريغوانا. تشير الأبحاث إلى أن الماريغوانا تخفض من ضغط العين لدى الناس المصابين بزرق العين، ولكن ذلك التأثير لا يمتد إلا لمدة ثلاث إلى أربع ساعات فقط. بينما نجد أن العلاجات القياسية تكون هي الأكثر فعالية. لا توصي الأكاديمية الأمريكية لطب العيون باستخدام الماريغوانا لعلاج زرق العين.

كيف تعرف أن لديك ارتفاع ضغط العين؟

لا يمكنك أن تخبر بنفسك أنك تعاني من ارتفاع ضغط الدم في مقلة العين؛ لأنه لا توجد علامات خارجية مثل ألم العين أو احمرار العيون. لا يمكن اكتشافه إلا من قبل اختصاصيّ رعاية العيون.

أثناء فحص شامل للعين، سيقوم اختصاصيّ رعاية العيون بقياس الضغط داخل مقلة العين ومقارنته بالمستويات الطبيعية. تشير قراءة ضغط العين البالغة 21 مم زئبق (ملليمتر من الزئبق) أو أعلى عمومًا إلى ارتفاع ضغط الدم في العين.

إذا كنت تتخيل عينيك على أنها كرة منتفخة بالضغط، فيمكنك أن تفهم بشكل أفضل لماذا يجب مراقبة ارتفاع ضغط الدم في العين. يؤدي الضغط المرتفع جدًا أو الذي يستمر في الزيادة إلى قوة داخل العين يمكن أن تلحق الضرر بالعصب البصري الحساس للعين، مما يؤدي إلى الإصابة بالماء الزرقاء.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى