كيفية لعب تنس الطاولة

تنس الطاولة
تنس الطاولة

تنس الطاولة

تنس الطاولة هي إحدى الألعاب الرياضية الممتعة والتي تدخل ضمن المباريات العالمية مثل كرة القدم، وكرة السلة، وكرة المضرب، وهناك من يرجع نشأة كرة التنس للبريطانيين الذين كانوا يستعمرون الهند، وهناك من يرجع نشأتها لجنوب أفريقيا، ومنهم من يرجعها لشرق آسيا، ولكنها فعلياً قد تطورت في عام ألف وثمانمائة وتسعين للميلاد على يد جيمس جيب، فهو الذي قام بوضع قوانينها، رغم أنه كان يتم لعبها في المنازل بواسطة كرة من القماش، ولكنه أوجد فكرة أن يتم لعبها بكرة مصنوعة من مادة الباغة، وقد أطلق عليها اسم بنج بونج، وهذا الاسم مأخوذ من الصوت الذي يصدر من ضرب الكرة على الطاول.

أقيمت أول بطولة عالمية لكرة تنس الطاولة بتاريخ ألف وتسعمائة وستة وعشرين، حيث تمت في مدينة لندن البريطانية، وكانت بطولة أوروبية، ولعبة التنس تعتبر لعبة فردية، ولعبة زوجية في نفس الوقت، وهنا سنوضح طريقة لعبها.

كيف نلعب تنس الطاولة

سنتحدث هنا عن المباراة الفردية التي تجري بين خصمين ، أي لاعب ضد لاعب ويتم لعب تنس الطاولة ، من خلال ضرب اللاعب كرة صغيرة تسمى كرة التنس بالمضرب الذي يحمله يده ، وهي أيضًا مخصصة لهذه اللعبة ، على طاولة التنس الموجودة بينهما وتعتبر ملعبًا ، ويجب على اللاعب الواقف على الطرف الآخر صد تلك الكرة بمضربه وإعادتها إلى الآخر الجانب ولكن هناك شكل خاص لأرضية اللعب ، آلية محددة لطريقة اللعب ، وشروط خاصة لتسجيل النقاط ، والفوز بلعبة واحدة ، والتفاصيل على النحو التالي:

أرضية اللعب

  • الأرضية التي يلعب عليها اللاعبان عبارة عن طاولة ، ارتفاعها حوالي ستة وسبعين سنتيمتراً عن الأرض. الجدول عبارة عن خط مستقيم مقسوم على نصفين ، طوله مائة وثلاثة وثمانين سنتيمتراً ، وهذا الخط عبارة عن شبكة ترتفع عن أرضية الطاولة حوالي اثني عشر وربع سنتيمترًا. يحدد هذا الخط لكل لاعب طابقه على الطاولة.
  • أما كرة التنس فهي كرة مجوفة من الداخل وعادة ما تكون بيضاء اللون ويبلغ قطرها أربعين ميليمترا وهي كرة خشنة الملمس وخفيفة الوزن ويجب أن تكون الإضاءة مباشرة على المنضدة ولها القوة تعادل ألف واط ، والمسافة بين الضوء وبين الأرض أربعة أمتار ، وهذا منطقي ، الكرة التي يتم لعبها صغيرة الحجم ، وبالتالي حتى يضطر كل من اللاعبين والحكم إلى مشاهدة الكرة. يجب أن تكون الإضاءة قوية وكافية بحيث يتم تسجيل النقاط بشكل صحيح وصحيح.

آلية اللعب

  • تعتمد لعبة كرة التنس على التركيز والدقة واللياقة البدنية العالية ، وتحتاج إلى تدريب مستمر حيث تعتمد بشكل كبير على حركة اللاعب ودقة التركيز ومتابعة الكرة ، كما أنها تعتمد على تقنيات اللاعب في إرسال الكرة وكيفية إرسال الكرة وضربها على أرض الخصم. دون أن يتمكن اللاعب المنافس من صدها أو التحرك نحوها ، بسبب المهارة في الإرسال وسرعة حركتها أيضًا.
  • تتكون اللعبة من عدد فردي من الأشواط ، يجب أن يفوز أحدهما على الآخر للفوز بنصف عدد الألعاب التي تم تحديدها في اللعبة بالإضافة إلى مجموعة إضافية أخرى ثم تنتهي المباراة ،ولا تكتمل الأشواط الخمسة وإلا إذا استمروا بالتعادل ، فإنهم يكملون الأشواط الخمسة ، حتى يصلوا إلى المجموعة الخامسة وهي المعادل ،مع العلم أن عدد المجموعات عادة هو سبعة.
  • يتم ربح مباراة واحدة بتسجيل أحد عشر نقطة للاعب، يحصل على اثنتي عشرة نقطة مقابل عشر نقاط للاعب الخصم، ولكن إذا تم تعادلهما بإحدى عشرة نقطة مقابل إحدى عشرة نقطة، فيجب أن يحصل اللاعب هنا على ثلاث عشرة نقطة مقابل إحدى عشرة نقطة للفوز، وهكذا.
  • في بداية المباراة يتم القرعة بين اللاعبين حول من سيحصل على الخدمة ويتم ذلك من خلال حكم المباراة حيث يتم القذف من خلال كرة التنس نفسها الذي يحدد مكان الكرة ويفوز القرعة، والأخير الذي يفوز بالقرعة يمكنه اختيار الإرسال أو تركها للاعب الآخر ، كما يجوز له تحديد مكان اللعب، أو تركها للاعب الآخر ولكن إذا اختار اللاعب الإرسال، كما يختار مكان اللعب واللاعب المقابل يسكت، وهنا لا يطلب من اللاعب تغيير مكانه، طالما اختار اللاعب الإرسال وبقي مكانه، ولم يعترض اللاعب المقابل، وهنا تبدأ اللعبة.
  • في نهاية الشوط يكون هناك استراحة لمدة أقل من دقيقتين وبعد هذا الاستراحة، يتم تبديل أماكن اللعب وينتقل الإرسال إلى اللاعب الآخر. استرح ويذهب اللاعب إلى مدربه أو إلى الكرسي، يجب أن يترك مضربه على الطاولة وتحديداً حيث سيلعب المباراة التالية.
  • أما الإرسال خلال نفس المباراة فهو بعد كل نقطتين حيث تتحول الخدمة إلى اللاعب الآخر بغض النظر عمن أحرز النقطتين أي فور تسجيل نقطتين تتحول الخدمة إلى اللاعب الآخر، وما إلى ذلك خلال نفس اللعبة.
  • عند لعب الشوط الفاصل بعد تسجيل خمس نقاط ، يجب على كلا اللاعبين تغيير مكانهما حيث أن كل منهما يتحرك في مكان اللاعب الآخر، وهذا فقط عند لعب الشوط الفاصل ولا يحدث في المباريات العادية، وهذا يندرج ضمن قانون لعبة التنس وأصولها.

تسجيل النقاط

  • الإخفاق في صد الكرة: عندما يقوم اللاعب بضرب الكرة، يجب على اللاعب الآخر أن يصدها بحيث يعيدها للاعب مرة أخرى، ويبقيان على تلك الحال حتى يُخفق أي منهما بصد الكرة، أي أنّ الأصل في هذه اللعبة أن يُعيد كل منهما الكرة للآخر، عن طريق صدها بطريقة تتم من خلالها إعادتها إليه مرة أخرى، على أن تكون عملية الصد من خلال المضرب، واشتراط الإمساك به من اليد المخصصة لحمله.
  • أخطاء اللاعب: عندما يرتكب أي من اللاعبين خطأ أثناء اللعب، فإن ذلك يتسبّب باحتساب نقطة للاعب الآخر، وهذه الأخطاء هي:
    • عدم ضرب الكرة أرضية الخصم.
    • ضرب الكرة أرضية الخصم مرتين.
    • قيام اللاعب بإصابة أرضيته عند قيامه بإرسال الكرة.
    • ضرب الكرة مرتين. ملامسة الكرة لأشياء أخرى غير المضرب وأرض الخصم.
    • قيام الخصم بصد الكرة قبل أن تضرب أرضيته.
    • الإمساك بالطاولة، أو تحريكها، أو وضع اللاعب جسمه عليها.
    • عند ضرب الكرة واحتضان الشبكة لها.
  • أخطاء إرسال الكرة: الإرسال هو ضربها للمرة الأولى، حيث إن اللاعب يتوجب عليه أن يرفع الكرة بيده الحرة، التي لا يمسك بها المضرب، وتكون يده مفتوحة، ومسطحة، ثمّ يضربها، ولكن إن لم يصبها عند رفعها، فإنّه يُعدّ خطأً في الإرسال، كما يتوجب أن يكون إرسال الكرة من خارج إطار الطاولة، وهناك خطأ لا يتم احتساب نقطة عليه، وهو إرسال الكرة للمرة الأولى، ولكنها تضرب بالشبكة، وتصل الخصم أي اللاعب المستقبل، عندها يتوجب على اللاعب إعادة الإرسال.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى