ما هي أول سفينة طافت حول الكرة الأرضية

اول سفينة طافت
أول سفينة طافت حول الكرة الأرضية

السفينة هي أي سفينة كبيرة حدودية قادرة على عبور المسطحات المائية المفتوحة ، والمسطحات المائية الكبيرة على عكس القارب ، وهو عبارة عن سفينة أصغر بكثير ، وكان مصطلح السفينة يطبق سابقًا على السفن الشراعية ذات الثلاثة صواري أو أكثر ؛ في العصر الحديث ، تشير السفينة إلى أي سفينة يزيد وزنها عن 500 طن ، وكانت السفينة الإسبانية فيكتوريا أول سفينة تبحر حول العالم ، وهي أول سفينة تبحر بنجاح حول العالم.

تاريخ أول سفينة طافت حول الكرة الأرضية

تاريخ أول سفينة تبحر حول الكرة الأرضية وهي فيكتوريا ، في أن فرديناند ماجلان تلقى تمويلًا من تشارلز الخامس ملك إسبانيا ، للإبحار بأسطول من خمس سفن. البحار الاسباني البرتغالي في أبريل 1520 ، تمردت مجموعة ضد سفن سان أنطونيو وكونسبسيون ، واستولى المتمردون على هذه السفن. في الطريق أبحرت السفينة “فيكتوريا” مع كونسيبسيون وترينيداد إلى المحيط الهادئ في 28 نوفمبر 1520.

بعد عبور المحيط الهادئ قتل ماجلان في 27 أبريل 1521 م ، وحاول باقي أعضاء الحملة الهروب من جزر الفلبين ، وبعد ذلك تم حرق كونسيبسيون لمنع الاستيلاء عليها في جزيرة بوهول والسفينتين المتبقيتين. اضطرت إلى محاولة العودة إلى إسبانيا ، وفي 21 ديسمبر 1520 أبحرت السفينة “فيكتوريا” وعبر طاقمها المكون من 47 رجلاً المحيط الهندي إلى إسبانيا ، ووصلوا إلى سانلوكار دي باراميدا في 6 سبتمبر 1522 م وعلى متنها 18 رجلاً فقط ، وقررت ترينيداد تتبع خطواتهما عبر المحيط الهادئ ، لكنهما عادا إلى تادور ، وهي جزر الملوك حيث تم القبض عليهم من قبل البرتغاليين. وعاد أربعة من أفراد الطاقم فقط إلى إسبانيا عام 1527 م ، وبعد ذلك قامت السفينة “فيكتوريا” برحلتين أخريين إلى أمريكا ، وتحديداً إلى هيسبانيولا ، لكنها للأسف غرقت في رحلة العودة الثانية.

لماذا تطفو السفينة؟

تمت دراسة العلم وراء الطفو لأول مرة من قبل عالم يوناني قديم يدعى أرخميدس ، واكتشف أنه عندما يتم وضع جسم ما في الماء ، فإنه يدفع كمية كافية من الماء بعيدًا عن الطريق لإفساح المجال لنفسه هذا يسمى الإزاحة. عندما يدخل الجسم الماء فإنه يعمل تعمل قوتان عليه ، إحداهما هي القوة الهابطة وهي قوة الجاذبية التي يتم تحديدها من خلال وزن الجسم.

هناك أيضًا قوة صاعدة وهي قوة الطفو ، والتي يتم تحديدها من خلال وزن الماء الذي أزاحه الجسم ، ويطفو الجسم إذا كانت قوة الجاذبية لأسفل أقل من قوة الطفو لأعلى ، وبالتالي يطفو الجسم إذا كان وزنه أقل من كمية الماء التي تزيحها ، وهذا ما يفسر سبب غرق صخرة بينما يطفو القارب الماء الذي يزيحه من ناحية أخرى ، سوف تطفو السفينة الضخمة لأنها ، على الرغم من وزنها الكبير ، فإنها تزيح كمية هائلة من الماء تزن أكثر ؛ وبالتالي فإن القوارب والسفن مصممة خصيصًا لتحل محل ما يكفي من المياه التي ستزاحها للتأكد من أنها تطفو بسهولة.

أهم إنجازات فرناندو ماجلان

فيما يأتي أهم إنجازات فرناندو ماجلان:

  • في العام ألف وخمسمئة وثلاثة عشر ميلاديًّا، أصيب فرناندو ماجلان في قدمه إصابة بليغة، عندما كان يخدم في دولة المغرب، وهذه الإصابة سببت له عرجًا دائمًا.
  • اتهم البعض ماجلان بأنه يتاجر تجارة ليست بشرعية مع سكان المغرب، إلا أن تلك التهمة لم يكن لها أي صحة ولم تثبت إلا أنها أثرت على حياته المهنية كثيرًا، ولم يستطع إيجاد عمل لفترة طويلة .
  • في العام ألف وخمسمئة وسبعة عشر ميلاديًّا، سافر ماجلان لإسبانيا، وقد تزوج من فتاة إسبانية وتكون ابنة دييغو باربوسة، وقد أنجبن منه ولدين لكنهما لقيا حتفهما وهما صغيرين .
  • في العام ألف وخمسمئة وتسعة عشر ميلاديًّا، قاد ماجلان مئتي وسبعين بحارًا من جنسياتٍ مختلفة ومتعددة، في أسطولٍ بحري متكون من خمسة سفنٍ كبيرة، وقد أبحر هذا الأسطول إلى الدولة البرازيلية أولًا، ومن ثم توجه إلى الجنوب الأفريقي، وقد تعرض ماجلان لتمرد شديد من عددٍ من البحارةٍ من طاقم العمل، أدت إلى تخليهم عن العمل في طاقم ماجلان.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى